الأربعاء, 23 تشرين1/أكتوير 2019 17:06

فاعليات اليوم الرابع لأسبوع القاهرة الثانى للمياة

 

الجلسات العامة

نظمت وزارة الموارد المائية والري جلسة عامة تحت عنوان "آثار تغير المناخ ,الإستجابة والتكيف" .أدار الجلسة د/ محمد أحمد مدير مشروع التأقلم مع التغيرات المناخية في دلتا نهر النيل من خلال الادارة المتكاملة للمناطق الساحلية . ركزت المناقشات خلال الجلسة على تساؤلين رئيسيين هما : "كيف سيؤثر تغير المناخ على دورة المياه، وما هي استراتيجيات التخفيف والتكيف الرئيسية للحد من المخاطر البيئية". حيث شارك في الجلسة كلا من د/ رجب رجب أخصائي الهيدرولوجيا وإدارة الموارد المائية ، مركز البيئة والهيدرولوجيا ، المملكة المتحدة . والسيدة الوزيرة/ شرفات أفيلال الوزير السابق المسؤول عن المياه ، المغرب. د/ هينك أوفينك, المبعوث الخاص لشؤون المياه الدولية لمملكة هولندا. د/ يوهانس كولمان, مدير قسم المياه والمناخ ، المنظمة العالمية للأرصاد الجوية. السيد ريمي توررون ، وكاله مياه الرون المتوسطية ، كورسيكا ، فرنسا ، حيث ناقش الخبراء التأثيرات الناجمة عن التغيرات المناخية مثل نقص الموارد المائية ، غرق الاراضي في المناطق الساحلية نتيجة إرتفاع منسوب المياه الي جانب انحدار الانتاجية الزراعية. كما تم عرض مجموعة من التجارب الناجحة في كيفية التكيف مع التغيرات المناخية في كل من المملكة المتحدة, فرنسا, المغرب, هولندا ،بالإضافة إلى ذلك تم عرض الخبرات والدروس المستفادة من خلال منظمة الارصاد العالمية . وخلصت الجلسة الي التأكيد علي ضرورة ايجاد وسائل لتكيف المجتمعات مع هذه الاثار وكيفية التعامل معها.

 

الجلسات الفنية

 

‏1- (TS37)

  • نظمت وزارة الموارد المائية والري جلسة فنية بعنوان "التعامل مع تأثير التغيرات المناخية علي المياه" أدار الجلسة الاستاذ الدكتور بيومي عطية  رئيس مكتب تكنولوجيا الموارد والاستشارات الهندسية  بالتعاون مع د/ ممدوح عنتر رئيس قطاع التدريب الاقليمي، مصر. تحدث في الجلسة كلا من د/ روبرت سمث، معهد فاغننجن للبحوث البيئية. د/ جمعة داوود، د/ أحمد الخط, المركز القومي لبحوث المياه ، مصر. د/عمرو غزالة ،الجامعة التكنولوجية،المانيا ، د/ كارولين كينغ-اوكومو ، المركز الدولي لأداره فرص التنمية لعلوم البيئة والهيدرولوجيا زحيث ركزت الجلسة على عرض الجوانب الهامة لآثار تغير المناخ من خلال تقديم خمس دراسات تم من خلالها عرض تصور لفهم كيفية تأثير تغير المناخ على المياه، التربة ، ملوحة التربة والإنتاج الزراعي. الي جانب عرض عن كيفية إستخدام نماذج الارتفاعات الرقمية لتقييم مخاطر ارتفاع مستوى سطح البحر في مصر. خلال الجلسة تم مناقشة تقييم التأثير المشترك لإرتفاع منسوب سطح البحر و العواصف على الأراضي المنخفضة لدلتا النيل في مصر. وكذلك تم عرض الفرص المتاحة لتحسين النظم الهيدرولوجية العالمية والوطنية لرصد حالة مخاطر الجفاف والتوقعات في البلدان المتأثرة بالجفاف وخاصة في أفريقيا.

 

2- الجلسات الخاصة ( 20 ) : نظم مشروع تعزيز التكيف مع التغيرات المناخية في منطقة الساحل الشمالي ودلتا النيل بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي جلسة خاصة تحت عنوان " مشروع تعزيز التكيف مع التغيرات المناخية في منطقة الساحل الشمالي ودلتا النيل" حيث ركزت الجلسة على عرض الجهود السابقة للتكيف مع آثار ارتفاع مستوى سطح البحر وخطة الإدارة المتكاملة للمناطق الساحلية لساحل البحر المتوسط في مصر.بدأت الجلسة بعرض الصورة العالمية لقضايا التكيف مع تغير المناخ وتطبيق الإدارة المتكاملة للمناطق الساحلية في جميع أنحاء العالم . تلا ذلك تقديم مشروعين رئيسيين للتكيف وهما : مشروع التكيف المنفذ من جانب مرفق البيئة العالمية / برنامج الأمم المتحدة الإنمائي لتغير المناخ في دلتا نهر النيل ، ومشروع التكيف مع تغير المناخ الجاري في مناطق الساحل الشمالي ودلتا النيل. كما تم عرض لأعمال الحماية المقامة في المناطق الساحلية للتكيف والتي تم إجراؤها كجزء من مشروع تعزيز التكيف مع التغيرات المناخية في منطقتي الساحل الشمالي ودلتا النيل . في نهاية الجلسة تم عرض الجهود الوطنية لوضع استراتيجية الإدارة المتكاملة للمناطق الساحلية وتطوير خطة الإدارة المتكاملة للمناطق الساحلية في مصر.

 

3- (21) : نظم المعهد الدولي للمياه بستوكهولم جلسة فنية تحت عنوان "تهديد الأمن البشري بسبب المخاطر الناجمة عن التغيرات المناخية في حوض نهر النيل الشرقي" وذلك بالتعاون مع المركز الدولي للتعاون في مجال المياه تحت رعاية اليونسكو، أدار الجلسة الدكتور /ماتس اريكسون بمشاركة الدكتور/ على البحراوى . خلال الجلسة تم إستعراض المخاطر الناجمة عن التغيرات المناخية وما تمثله من خطر حقيقي على الحياه البشرية، وكيفية تطبيق منظور الامن المناخي للحد من المخاطروبناء القدرات للتكيف علي المدي الطويل وذلك باستخدام الادوات الحديثة مثل إدارة الموارد المائية ، والسياسات المناخية ، والتخطيط الإنمائي. كما سلطت الجلسة الضوء علي الفهم الجيد للعلاقة بين مخاطر التغيرات المناخية وتحقيق الأمن المائي بصفة خاصة كما تم عرض حالات دراسة من حوض نهر النيل الشرقي. وقد تم إثراء الجلسة بمتحدثين رئيسيين: الدكتور /كيفين ويلر ، مركز البيئة ، جامعه أكسفورد ، المهندس /خالد النور علي حسب الله ، وزاره الري والموارد المائية ، مركز بحوث الهيدروليكيا ، السودان 

 

4- (23) : قام المركز القومي لبحوث المياه بتنظيم جلسة فنية بعنوان "تأثر الموارد المائية بالتغيرات المناخية".ترأس الجلسة الأستاذة الدكتور /مها توفيق ، أستاذ فخري – المركز القومي لبحوث المياه بالتعاون مع الأستاذ الدكتور/ محمد رامي . ناقشت الجلسة تأثر مناطق الدلتا علي مستوي العالم بارتفاع مستوى سطح البحر وانحسار الشاطئ كنتيجة مباشرة للتغيرات المناخية حيث تم عرض دلتا النيل كأحد الامثلة للمناطق المعرضة لتلك التغيرات.عرضت الجلسة الأدوات والنماذج المستخدمة للتنبؤ بالتغيرات المناخية وتأثيرها على هطول الأمطاروارتفاع مستوى سطح البحر، وذلك من خلال عرض البحوث التي أجريت على دلتا نهر النيل , كما تم عرض احدث الوسائل المستخدمة لحماية دلتا النيل من الفيضانات الناجمة عن تغير المناخ.شارك فى الجلسة الأستاذ الدكتور /خالد خيرالدين ،معهد بحوث الشواطىء، والدكتورة /دعاء أمين، معهد بحوث الموارد المائية ، والدكتور /محمود رشدي معهد بحوث البيئة والتغيرات المناخية.

5- (28) : في إطار الاهتمام بمستقبل المياه قامت وزارة الموارد المائية والري , وزارة التربية والتعليم بتبني وعرض تجارب المخترعين الصغار بمدارس المتفوقين في العلوم والتكنولوجيا وذلك من خلال تقديم ابتكارات طلاب هذه المدارس علي مستوي الجمهورية في مجال المحافظة علي الموارد المائية وذلك حرصاً علي مشاركة المبدعين الشباب في المؤتمر. جدير بالذكر أن مدارس المتفوقين في العلوم والتكنولوجيا قد تأسست في 17 سبتمبر 2011 بالقرية العالمية ، وقد تم تأسيسها لتزويد الأطفال بالمهارات اللازمة للتفوق عالميا والقدرة علي الإبتكار في حل المشكلات ومحو الأمية التكنولوجية.ترأس الجلسة/ الدكتور رضا أبو سراج ، مدير مشروع مدارس المتفوقين في العلوم والتكنولوجيا ، وزاره التربية والتعليم الفني ، مصر ،بالتعاون مع السيد/ يسري فؤاد سويدان ، المستشار العلمى -رئيس الاداره المركزية للتعليم الأساسي ، وزاره التعليم والتعليم الفنى ، مصر.

 

 

1- (26) : نظم المركز القومي لبحوث المياه جلسة بعنوان "تقييم مخاطر انهيار السدود" برئاسة د/ مصطفي جاويش الاستاذ الشرفي بالمركز القومي لبحوث المياه. تحدث في الجلسة مجموعة من الخبراء في مجال السدود حيث تم عرض كيفية انهيار السدود كنتيجة للكوارث الطبيعية والاخطاء البشرية وما ينتج من خسائر اقتصادية وخسائر بالأرواح. خلال هذه الجلسة قام المركز القومي لبحوث المياه بعرض مجموعة من التجارب التي أجريت ، باستخدام منشآت المحاكاة للطبيعة المتوفرة في المركز ، لدراسة انهيار السدود الترابية بسبب تجاوز المياه أعلى منسوب السد أو بسبب التسريب كم تم عرض أهم البحوث والدراسات التي أجريت حول انهيار السدود الخرسانية وتأثيرها على المجرى المائي باستخدام تقنيات النمذجة الرقمية وتقييم إدارة المخاطر. وقد تم إثراء الجلسة بأربعه متحدثين رئيسيين:الأستاذ الدكتور /اأشرف الأشعل، معهد بحوث الإنشاءات ، الأستاذ الدكتور /احمد البلاسي ، معهد بحوث الهيدروليكا، الأستاذ الدكتور / محمد عبداللطيف ،معهد بحوث الهيدروليكا ، والدكتور/ عبد الحميد خاطر ، معهد بحوث الهيدروليكا

2- (38) : نظمت وزارة الموارد المائية والري جلسة فنية لعرض نتائج  مسابقة عرض ملخص رسالة علمية خلال ثلاث دقائق فقط. وترأس الجلسة: الأستاذ / الدكتور ياسر رسلان ، مدير معهد بحوث النيل ، المركز القومى لبحوث المياه ، وزاره الموارد المائية والري ، مصر. حيث عرض المشاركون أطروحة الدكتوراه أو الماجستير في ثلاث دقائق وذلك ضمن مبادرة من قطاع الجامعة الأسترالية لتشجع طلاب الدراسات العليا والباحثين على الممارسات وتطوير مهارات الاتصال الفعال.حيث قدم كل مشارك شرح لمشروعه وأهميته حيث يقوم بعرض المحتوي خلال 3 دقائق. تعد هذه المسابقة الاولي من نوعها في الشرق الأوسط وأفريقيا.شارك فى الجلسة

الأستاذة الدكتورة / رشا القدوس ، نائب الرئيس وعميد كليه الهندسة بجامعه هليوبوليس، مصر، الدكتورة /ايمان رجب، معهد بحوث المياه الجوفية ، المركز القوي لبحوث المياه ، وزاره الموارد المائية والري ، مصر، الدكتور/ يحيي امام ، أستاذ مساعد في برنامج الهندسة البيئية بجامعه زويل للعلوم والتكنولوجيا ، مصر.

 

أحداث رفيعة المستوي

1- نظم المجلس الاستشاري المصري الهولندي لإدارة المياه , وزارة الموارد المائية والري “اجتماع المجلس الاستشاري المصري الهولندي للمياه” حيث تم استكمال المناقشات حول تقدم الشراكة المصرية الهولندية في مجال المياه بالإضافة إلى عرض موقف الأنشطة والدراسات والمشاريع التي تم الانتهاء منها أو الجاري تنفيذها. كما تضمن الإجتماع تبادل المعلومات المتعلقة بالموضوعات الخاصة بمذكرة التفاهم الموقعة بين الوزارتين ، وهي الإدارة المتكاملة للمناطق الساحلية ، والصرف الصحي في المناطق الريفية وإدارة المياه. وفي ختام الجلسة تم مناقشة الإجراءات المستقبلية وخطط المجلس لعام 2019/2020.

‏HLE04

2- نظم كلا من جامعة الدول العربية ، وزارة الموارد المائية والري ومنظمة الأغذية والزراعة بالأمم المتحدة (الفاو) , اللجنة الاقتصادية والاجتماعية لغرب آسيا (إسكوا) ، المنظمة العربية للتنمية الزراعية “اجتماع اللجنة المشتركة الرفيعة المستوى المعنية بالمياه والزراعة في المنطقة العربية “والذي يأتي استجابة لقرار المجلس الوزاري العربي المشترك للمياه والزراعة . وتعد اللجنة المشتركة الرفيعة المستوى هي الذراع الفني للمجلس الوزاري المشترك للمياه والزراعة وهي المعنية بالسياسات والبرامج الإقليمية لضمان التنسيق والتكامل بين سياسات المياه والزراعة. تم النقاش حول وضع اللجنة لخطة عمل للسنوات الخمس القادمة. كما تم استعراض آليات تخصيص موارد المياه المستدامة للقطاع الزراعي في المنطقة العربية كما تم طرح ورقة تتضمن السياسات الإقليمية حول الآليات المستدامة والمبتكرة لتخصيص المياه وذلك من خلال المناقشات وتبادل الخبرات.

 

"الإجتماع السبعين لمجلس المحافظين العالمي ضمن أعمال لمجلس العالمى للمياه"

 

عقد الاجتماع السبعين لمجلس المحافظين العالمي للمياه ضمن أعمال المجلس العالمى للمياه كحدث خاص علي هامش أحداث اسبوع القاهرة للمياه المجلس العالمي للمياه .جدير بالذكر أن المجلس العالمى للمياه هو منظمه دوليه للمعنيين بقضايا المياه علي جميع المستويات ، ويشمل ذلك مستويات صنع القرار ، ويركز المجلس علي الابعاد السياسية لأمن المياه والتكيف معها واستدامتها. وعلاوة علي ذلك ، يعمل المجلس العالمي للمياه من أجل زيادة وعي صانعي القرارات الرفيعي المستوي بشان قضايا المياه من خلال سعيه إلى وضع المياه علي راس جدول الاعمال السياسي العالمي وإنتاج سياسات عالميه لمساعده السلطات علي تطوير وأداره موارد المياه ، والتشجيع علي استخدام المياه بكفاءة حيث يسعى المجلس إلى الوصول إلى المجال السياسي برمته: الحكومات الوطنية والبرلمانيون والسلطات المحلية ، فضلا عن هيئات الأمم المتحدة